فضيحة مزارع الأسماك في الإسماعيلية : تغذية الأسماك على الطيور النافقة وروث البهائم

شهدت محافظة الإسماعيلية واقعة مات فيها الضمير وانعدمت الأخلاق ، حيث أقدم عدد كبير من أصحاب مزارع الأسماك  بالمحافظة الذين انتزعت من قلوبهم الرحمة، وأصابهم الجشع والطمع؛ لتحقيق أرباح خرافية، بتغذية الأسماك على «الطيور النافقة»، و«روث» البهائم.

فضيحة مزارع الأسماك في الإسماعيلية : تغذية الأسماك على الطيور النافقة وروث البهائم

ويبرر أصحاب المزارع أفعالهم غير المشروعة ، أنها جاءت علي خلفية إرتفاع أسعار الأعلاف بشكل كبير، بعد «تعويم الجنيه».

فضيحة مزارع الأسماك بالإسماعيلية

يقوم مُلاك مزارع الأسماك بشراء بقايا الطيور من محلات بيع الدواجن مثل «الأرجل والأمعاء»، ويتركونها حتى «تتعفن»، وتتحول إلى ديدان كبيرة، ويتم تقديمها كوجبة غذائية للأسماك، وهذا يسبب للإنسان مرض السرطان، ويصيب الجسم بـ«الفيروسات الخطيرة».

وقد قامت شرطة المسطحات المائية، مؤخراً ، بشن «حملة» على هذه المزارع بمركز «التل الكبير»، واكتشفت وجود 4 مزارع، تقدم هذه «الوجبات الفاسدة».

وقامت الحملة بإعدام جميع الأسماك الموجودة فى المزارع، وتحفظت على «الدواجن النافقة»، وحررت محاضر بالمخالفات ضد ملاك هذه المزارع السمكية.

إقرأ أيضاً مزيد من المقالات

اترك رد

لن يتم نشر بريدك .

الرجاء ادخال الرمز التالي *

error: Content is protected !!