قام الآلاف فى مدن مختلفة بأنحاء الولايات المتحدة بالإحتجاج على فوز المرشح الجمهورى دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة وانتقدوا تصريحاته خلال حملته بشأن المهاجرين والمسلمين وجماعات أخرى.
الإحتجاجات تضرب أمريكا بعد فوز ترامب في الإنتخابات الرئاسية
وفى نيويورك، نزل آلاف المحتجين مساء أمس الأربعاء إلى شوارع وسط مانهاتن وشقوا طريقهم إلى برج ترامب حيث يعيش الرئيس المنتخب فى الشارع الخامس (فيفث أفينيو). وتجمع مئات آخرون فى متنزه بمانهاتن وهتفوا “ليس رئيسى”.
وذكرت الشرطة أن نحو 6000 شخص عطلوا حركة المرور فى أوكلاند بكاليفورنيا. وألقى المحتجون أشياء على شرطة مكافحة الشغب وأضرموا النار فى القمامة وسط تقاطع طرق وأطلقوا الألعاب النارية وحطموا واجهات متاجر.
وقال شاهد إن الشرطة ردت بإلقاء مواد كيماوية مهيجة للأعين على المحتجين.
وأحرق متظاهرون دمية لترامب وحطموا نوافذ غرفة الأخبار لموقع أوكلاند تريبيون وتظاهر مئات الطلاب فى شوارع فى بيركلى ‏وسان خوسيه، وأكثر من 200 شخص فى مدينة اوكلاند.. وأغلقوا الشوارع مرددين هتافات هذه شوارعنا .. وهذا ليس رئيسنا.‏
ولم يرد ممثل لحملة ترامب على طلبات للتعليق على الاحتجاجات. وقال ترامب فى الكلمة التى ألقاها بمناسبة فوزه إنه سيكون رئيسا لكل الأمريكيين وقال “حان الوقت كى نعمل معا كأمة متحدة.”

إحتجاجات أمام البيت الأبيض

الإحتجاجات تضرب أمريكا بعد فوز ترامب في الإنتخابات الرئاسية
وأمام البيت الأبيض فى واشنطن احتشد مئات الشبان حاملين شموعا ورافعين لافتات كتب عليها “لدينا صوت!”، مصرين على إيصال صوتهم رغم الطقس الماطر ومنددين خصوصا بأفكار ترامب وتصريحاته التى يعتبرونها عنصرية تجاه الملونين والنساء والأجانب.
وفى وسط شيكاجو تجمع 1800 شخص تقريبا خارج برج وفندق ترامب العالمى ورددوا عبارات مثل “لا لترامب” و”أمريكا لن تكون عنصرية.”
وأغلقت شرطة شيكاجو الطرق بالمنطقة مما حال دون تقدم المتظاهرين. ولم ترد تقارير عن اعتقالات أو أعمال عنف.
وعبر المحتجون عن رفضهم الشديد لتعهد ترامب خلال حملته بإقامة جدار على الحدود مع المكسيك لمنع دخول المهاجرين غير الشرعيين.
وتجمع مئات أيضا فى فيلادلفيا وبوسطن وبورتلاند فى أوريجون ويخطط منظمون لمسيرات فى سان فرانسيسكو ولوس أنجليس وأوكلاند فى كاليفورنيا.
الإحتجاجات تضرب أمريكا بعد فوز ترامب في الإنتخابات الرئاسية
وفى وقت سابق احتشد نحو 1500 من طلاب ومعلمى مدرسة بيركلى الثانوية فى منطقة خليج سان فرانسيسكو قبل أن يتوجهوا إلى جامعة كاليفورنيا فى بيركلى.
وقالت الشرطة فى أوستن عاصمة تكساس إن نحو 400 شخص خرجوا فى مسيرة احتجاجا على فوز ترامب.
ومن ناحية أخرى، فتح مسلح النار فى وسط مدينة سياتل مساء أمس الأربعاء بعد مشاجرة وأصاب خمسة أشخاص أحدهم جروحه خطيرة قرب موقع احتجاجات على فوز الجمهورى دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية.
وقال روبرت ميرنر مساعد قائد شرطة سياتل للصحفيين إن إطلاق الرصاص ليست له صلة على ما يبدو بالمظاهرات المناهضة لترامب لكنه نتج عن “مشاجرة شخصية ما”.
وأضاف ميرنر “يبدو أن مشاجرة ما وقعت. بدأ الشخص الابتعاد عن الحشد ثم أطلق النار على الحشد”، وقال إن المشتبه به فر فيما بعد من المنطقة مترجلا وإنه لا يزال طليقا.
الإحتجاجات تضرب أمريكا بعد فوز ترامب في الإنتخابات الرئاسية
ومضى قائلا إن رجال الشرطة والإطفاء وصلوا إلى الموقع بعد أقل من دقيقة لتواجدهم بالمنطقة لمراقبة المظاهرات لكنهم لم يصلوا فى توقيت يسمح بالاشتباك مع المشتبه به.
وقال موقع “يو إس ويكلى” الأمريكى إن المغنية الشهيرة ليدى جاجا توجهت إلى برج دونالد ترامب حيث مقره الانتخابى فى نيويورك ‏ورفعت لافتة مناهضة له بعد فوزه فى الانتخابات، وقالت على صفحتها على “تويتر” إن دونالد يفرقنا بشكل متهور.‏

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *