شهدت شاشة قناة سي بي سي لقاء الفنانة غادة عادل في حوار مع  لميس الحديدي ، وذلك من خلال برنامج “هنا العاصمة”، حيث قالت إن نقطة التحول التي جعلتها تعشق المهنة وتحب ما تعمله هو دورها في فيلم “الباشا تلميذ”، فحين حضرت العرض الخاص لفيلم “الباشا تلميذ” اكتشفت أنها تعشق الفن.

 

غادة عادل : دوري في فيلم الباشا تلميذ

وأضافت عادل أنها كانت تعيش في ليبيا لأن والدها الليبي هو الذي جعلها تتقن اللهجة الليبية، حيث عادت من ليبيا في عام 1991، حيث كانت أول خطوة لها بعد مجيئها مصر هي الإعلانات ومن ثم مقابلتها لمجدي الهواري وزواجها منه.
وتابعت غادة عادل حديثها قائلة  أن مسلسل “الميزان” يعد من أهم محطات حياتها في التليفزيون ، خصوصًا أنها أدت شخصية نهى رشاد والتي هي في الواقع عكس شخصيتها تمامًا، وبخصوص أصعب مشهد في المسلسل قالت عادل أن مشهد المرافعة أمام المحكمة كان من أصعب وأمتع المشاهد في حياتها.

مشاهد تراها غادة عادل امرا صعبا

واشارت غادة الي أنها تغلبت على صعوبة المشهد عن طريق مذاكرتها للقضية وكأنها قضية حقيقية، نظرًا لصعوبة نطق المصطلحات بها ، فهي ترى أن أهم شئ في العمل الدرامي هو الحبكة الدرامية ، مضيفة أنها تفضل البطولة الجماعية مثلما حدث في “العهد” و”سرايا عابدين” ، فما جعلها تخشى عمل الجزء الثاني من مسلسل “سرايا عابدين” هو الخوف.
وقالت غادة أنها تخجل من أداء المشاهد الساخنة والقبلات ، ” أنا أم وعندي أولاد “! ،  “كما أني اخشى على الأسر التي تشاهد هذه الاعمال “! ، وعن أصعب المشاهد التي تؤديها غادة عادل عامة أكدت غادة أن المشاهد الرومانسية هي أصعب المشاهد في الأعمال الفنية لما تتسم به من لحظات حميمية.
وفي سياق متصل ، عبرت غادة عن حزنها الشديد لوفاة المخرج محمد خان ، قائلة أن أفلامه حالة فنية لا تتكرر ، وهي  لم تصدق موته حتى الآن ، قائلة “ياريته كان لسه موجود” وأشعر أنه يجلس مع سعاد حسني الآن.
واخيرا قالت غادة عادل “أنا اتعلمت التمثيل من التجارب مش من الدراسة اتعلمته خصوصا من فاتن حمامة، هي أول حد علمني الإخلاص في العمل” ، وأكدت غادة أنها حينما كانت تؤدي دورها في مسلسل “وجه القمر” كانت تخشى من الوصول إلى مكان التصوير متأخرة ، خوفًا من نظرات فاتن حمامة.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *