تفاصيل وفاة وليد الجفالي – توفي الملياردير السعودي “وليد الجفالي” في احد مستشفيات سويسرا ،  إثر تعرضه لأزمة صحية مفاجِئة مساء الخميس (21 يوليو 2016).

تفاصيل وفاة وليد الجفالي الملياردير السعودي

وتشير التقارير الي تعرض الجفالي لأزمة دماغية مفاجئة ، دخل علي اثرها المستشفي وتم استدعاء اطباء غربيون كثر ، في محاولة لإنقاذه ، لكن كل الجهود فشلت في انقاذه.

ومن المتوقع أن يصل جثمان الفقيد خلال الأيام القليلة المقبلة ليُوارَى الثرى بأرض المملكة.

أصدقاء الفقيد وليد الجفالي عبروا عن حزنهم البالغ لوفاته ، حيث قال رجل الأعمال محمد الفضل: “الفقيد خدم دينه ووطنه، ويمتاز بحنكة سياسية وأخلاقه العالية”، وأضاف خالد الفوزان: “يعتبر الجفالي رجل أعمال يدير أكبر التكتلات الاقتصادية، وكان مواظبًا ومثابرًا لخدمة وطنه”، وقال عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية المهندس زياد البسام: “كان أستاذًا في علوم الاقتصاد”، وأشار حسين أبو راشد إلى أن الفقيد من أوائل التجار بالمملكة، داعيًا له بالرحمة وأن يسكنه الله فسيح جناته.

الملياردير السعودي وليد الجفالي، الذي يدير أكبر التكتلات الاقتصادية في المملكة العربية السعودية، احتل المركز الأول في قائمة الدبلوماسيين أصحاب الحصانة الدولية في لندن، وفقًا لمفوضية سانت لوسيا العليا.

ويقول موقع “التلجراف” البريطاني، ان الجفالي حاز على الحصانة القانونية الدولية في بريطانيا ، وذلك منذ تعيينه في منصب دبلوماسي كاريبي ، يمثّل شعب جزيرة “سانت لوسيا” الجزيرة الواقعة شرق البحر الكاريبي على حدود المحيط الأطلسي، وأحد جزر الأنتيل الصغرى.

ويحمل الجفالي الجنسية السعودية ، إلا إنه “ممثل دائم” لدولة “سانت لوسيا” ، وعلى رأس قائمة المنظمة البحرية الدولية “IMO” في لندن ، والتي تتعامل مع ممثلي دول الجزر.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *