انقلاب تركيا .. الشعب يفشل المخطط وكشف قادة الانقلاب العسكري

انقلاب تركيا ، اعلنت وكالة الأناضول التركية الرسمية ، اليوم السبت ، أن من خطط للانقلاب هو مستشار رئيس الأركان التركية ، العقيد محرم كوسا ، فيما قالت هيئة الاستخبارات التركية إنه تم “احباط” الانقلاب، حسبما ذكرت شبكة “ان تي في”.

انقلاب تركيا .. الشعب يفشل المخطط

رئيس الوزراء التركي ، بن علي يلديريم،  اكد اليوم أن عدد من قادة الانقلاب العسكري تم القبض عليهم.

وقال يلديريم “تم القبض على عدد من الانقلابيين، ستنتصر الديمقراطية”، مضيفاً “تركيا مستيقظة هذه الليلة ومتواجدة بالشارع، الشعب منحنا السلطة وهو وحده سينزعها منا”.

انقلاب تركيا ، افادت شبكة (سي إن إن تورك) أن الجيش المحيط بمطار أتاتورك الدولي انسحب من أمام المطار ، حيث يتوافد آلاف المتظاهرين المناهضين للانقلاب.

وصرح قائد القوات الخاصة التركية قائلاً “إن القوات المسلحة التركية لن تتغاضى عن الانقلاب ضد الحكومة بعدما قامت جماعة وصفتها الحكومة بأنها فصيل صغير بالجيش بالاستيلاء على السلطة”.

العديد من القادة الرئيسيين في الجيش التركي ، من مختلف فروع القوات المسلحة ، ظهروا على شاشة التلفزيون لرفض الانقلاب، وألقوا اللوم على مجموعة صغيرة داخل الجيش، وفقاً لشبكة “ان تي في ” وصحيفة حرييت ومسؤول حكومي.

حصيلة ضحايا انقلاب تركيا

ارتفعت حصيلة القتلى في مواجهات انقلاب تركيا ، التي وصفها الرئيس التركي بـ”الفاشلة”، وأفادت وكالة الأناضول بمقتل 90 شخصاً، وجرح 1154 آخرين.

انقلاب تركيا .. الشعب يفشل المخطط

من جانبها أعلنت الشرطة التركية مقتل 16 من مدبري الانقلاب، كما اعتقلت قوات الأمن التركية 1563 عسكرياً على ارتباط بهذه المحاولة الانقلابية ، فيما أقيل خمسة جنرالات و29 ضابطا برتبة كولونيل من مهامهم بأمر من وزير الداخلية افكان علي.

وتم توقيف كل من قائد لواء مشاة البحرية البرمائية، الأميرال خليل إبراهيم يلدز، في إزمير، والجنرال “يونس كوتامان” قائد لواء الكوماندوز الـ 49 في ولاية بينغول، والجنرال “إسماعيل غونيشار” قائد لواء الكوماندوز الثاني في ولاية بولو، ضمن تحقيقات المحاولة الإنقلابية.

وألقت السلطات التركية أيضاً القبض على قائد الجيش التركي في إزمير ، ورئيس أركان الجيش الثالث أكرم جاغلر ، مشيرة إلى استمرار حملة الإعتقالات في صفوف الجيش لتطهيره من العناصر الانقلابية.

من جانبه ، اعلن وزير العدل التركي عن مقتل 60 شخصاً في تركيا ، بينهم العديد من المدنيين ، في محاولة الانقلاب التي نفذتها مجموعة من العسكريين في تركي ا، والتي تم السيطرة عليه صباح السبت.

وافادت وكالة “رويترز”، أعلن الانقلابيون في بيان لهم مواصلتهم القتال، وطالبوا السكان بالبقاء في بيوتهم لتجنب الأخطار ، فيما يعقد البرلمان التركي جلسة استثنائية بعد محاولة الانقلاب.

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، أن السلطات التركية طلبت من أثينا تسليم ثمانية انقلابيين فروا اليوم السبت في مروحية إلى اليونان حيث طلبوا اللجوء.

وقال الوزير متحدثاً لشبكة “هابرترك: “بعد فشل محاولة الانقلاب التي نفذها عسكريون ليل أمس الجمعة، طلبنا من اليونان تسليم ثمانية خونة فور الإمكان”.

وقالت مصادر حكومية يونانية، أن “السلطات ستنظر في طلب العسكريين الأتراك للجوء السياسي بعد فرارهم إليها في هليكوبتر”، فيما لا يزال مصيرهم مجهولاً إلى الآن.

إقرأ أيضاً مزيد من المقالات

اترك رد

لن يتم نشر بريدك .

الرجاء ادخال الرمز التالي *

error: Content is protected !!