وقع منذ أيام قليلة حدث هز كل الأوساط, وأثار الكثير من الضجة عبر مواقع التواصل الإجتماعي الفيس بوك ,وتويتر,, وجميع وسائل الإعلام المرئية, والمسموعة وهو الخناقة الكبيرة التي حدثت بين الرياضي “أحمد شوبير” والمعلق الرياضي “أحمد الطيب ” وذلك في برنامج العاشرة مساءا الذي يقد عرض علي قناة دريم الفضائية ويقدمه الإعلامي الكبير وائل الإبراشي.

الذي ظل صامتا ولم يتحرك من مكانه وسط كل العراك والشتائم وتبادل اللكمات والصفعات ما بين الكابتن الرياضي “أحمد شوبير وأحمد طيب” مما جعل موقفه يبدو سيئا ,وتقرر إيقاف برنامجه لأسبوع كامل لحين الإنتهاء من التحقيق في قضية إعتداء ضيفيه علي بعضهما البعض علي الهواء مباشرة وما السبب الذي أوصل الأمور إلي ذلك الحد السئ والمشين في نفس الوقت.

وائل الإبراشي
وائل الإبراشي

ولكن قناة دريم الفضائية أعلنت موقفها النهائي من الإعلامي “وائل الإبراشي” وأكدت علي أنه لم يرتكب أي خطأ, ولم يلفظ بأي لفظ خادش للحياء, ولم يصدر منه أي فعل مشين يضر به وبالقناة وأعلنت عن مساندتها له بكل قوة وأيدت موقفه حين إعتذر للجمهور ,وإضطر إلي الخروج بفاصل علي الرغم من أنه كان من الممكن أن يكمل تصوير الحلقة إلي النهاية كي يري الجمهور الخناقة كاملة ويحقق سبق إعلامي فيما أكدت علي أن الإعلامي سوف يظهر بالبرنامج كالعاادة دون إيقافه .

 

 

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *