“فيوتشر” ترد على واقعة اغتصاب 5 أطفال من قبل حارس الأمن ، حيث قامت المدرسة البريطانية بالرد على ما تم تدواله بشأن تعرض 5 من تلاميذها للاغتصاب داخل المدرسة على يد أحد أفراد الأمن، مؤكدة أنها تحقق في الواقعة لاستبيان صحتها من عدمه.

وقالت فيوتشر في بيان رسمي، أنها اتخذت على الفور كافة الإجراءات القانونية والإدارية الداخلية، حيال الاستفسار الوارد من والدة الطالب الذي تعرض لواقعة اغتصاب.

"فيوتشر" ترد على واقعة اغتصاب 5 أطفال من قبل حارس الأمن

وأكدت المدرسة في بيانها، أنها قامت يوم 6 أبريل 2016، باتخاذ إجراءات التحقيق اللازم في الشكوى المذكورة، وتم إخطار مديرة المدرسة للتحقيق معهم صباح يوم الخميس الموافق 6 أبريل 2016.

كما اوضح البيان أنه تم إبلاغ تفصيلات ذلك التحقيق للسلطات المختصة لاتخاذ ما تراه تجاه المشكو في حقه.وبتاريخ 9 أبريل 2016.

وأوضحت المدرسة لأولياء أمور طلاب المدرسة أنها قامت بالبدء في إجراء التحقيقات الداخلية بشأن الواقعة، وذلك في ضوء حرصها وإصرارها الكاملين على إيضاح الحقيقة أيا كانت تأكيداً على اهتمامها بمستقبل طلابها، وأنها بصدد اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمعاقبة الطرف المخطئ المنسوب إليه الواقعة

وأكدت المدرسة علي حرصها التام في اتخاذ أقصى ما لديها من إجراءات وصولاً إلى استبيان الحقيقة حول الواقعة المشار إليها من خلال سلطات التحقيق المختصة في إطار الحفاظ على صالح وحقوق الطلاب وجميع الأطراف المعنية بالأمر.

كما شددت المدرسة على أنه سيتم الإعلان عن كافة التفاصيل المتعلقة بالواقعة فور الانتهاء من إجراءات التحقيق الجارية بمعرفة السلطات المختصة بغرض إظهار الحقيقة التي يبتغيها كل من له علاقة بالموضوع تأكيداً على أن المدرسة ينصب كل اهتمامها بصالح الطلاب الملتحقين بها.

وقالت فيوتشر انها قامت بتعزيز كافة الإجراءات الخاصة بالأمن والسلامة والمراقبة الداخلية بالمدرسة، بالإضافة إلى استمرار عملها بصورة كاملة حفاظا على مستقبل طلابها الملتحقين بها

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *