سوريا اليوم : المعارضة السورية تستعد للتقدم نحو نهر الفرات لتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش” ، حيث تواصل فصائل المعارضة السورية في شمالي حلب، تجهيزاتها والإستعداد للتقدم نحو نهر الفرات الخاضعة لسيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي، عقب سيطرتها أمس الخميس، على بلدة جوبان باي (الراعي) الإستراتيجية الحدودية مع تركيا، وأحد أهم معاقل “داعش” بريف حلب، شمالي سوريا.

المعارضة السورية تستعد للتقدم نحو نهر الفرات لتحريرها من سيطرة تنظيم "داعش"

وذكرت مصادر محلية، أن فصائل المعارضة المنضوية تحت “غرفة عمليات حوار كلس” تستعد عقب سيطرتها “جوبان باي” ، للتقدم في المنطقة الحدودية الواقعة بين مدينتي اعزاز (شمال) وجرابلس (شمال شرقي حلب على نهر الفر ات) لطرد داعش منها، علما ان تركيا كانت ترغب تشكيل منطقة آمنة في المنطقة المذكورة.
واوضحت المصادر أن قوات المعارضة طوت رايات داعش التي تحمل “كلمة التوحيد”، وانزلتها من مركز “جوبان باي” على عكس عناصر تنظيم “ب ي د” الإرهابي (الامتداد السوري لــ  بي كا كا)، التي سحقت باقدامها الراية المذكورة لدى استعادتهم السيطرة على مدينة “تل أبيض” في يونيو 2015.
الجدير بالذكر ، أن بلدة “جوبان باي”، تتمتع بموقع استراتيجي، وتعتبر عقدة المواصلات بين ريف حلب الشرقي والشمالي، ويوجد فيها معبر بري مع تركيا، وتسعى المعارضة لجعلها نقطة انطلاق في العمليات المقبلة ضد التنظيم.
“غرفة عمليات حوار كلس” ، تتكون من عدة فصائل أبرزها “فيلق الشام” و”لواء المعتصم” و”فرقة السلطان مراد” و”لواء الحمزة” و”حركة أحرار الشام”.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *