“سعر الدولار” يواصل الإرتفاع مرة اخري رغم عطاء “المركزي” ، حيث قام البنك المركزي بطرح عطاء اﻷسبوع الماضي بحجم 1.5 مليار دولار كعطاء استثنائي لكبح جماح السوق السوداء، إلا أنَّ سعر الدولار داخلها واصلت الارتفاع لتصل اليوم السبت عند 9.35 جنيه للشراء و9.55 جنيه للبيع بارتفاع قدره 5 قروش عن فارق سعر أول أمس الخميس.

"سعر الدولار" يواصل الإرتفاع مرة اخري رغم عطاء "المركزي"

وذكر متعامل بالسوق السوداء إن الدولار في حالة ارتفاع بعدما فشل البنك المركزى في السيطرة على المضاربة داخل السوق، مشيرًا إلى أن طرحه العطاء كان من المفترض أن يحدث انتكاسة للسوق السوداء ولكنه هذا لم يحدث بسبب ارتفاع حجم المتداول داخل السوق الموازي.

وأشار إلى أنَّ سعر الدولار حالياً ارتفع عن تعاملات، الخميس الماضي، بواقع 5 قروش، متوقعًا ارتفاعه على مدار الفترة المقبلة.

من جهة أخري، قال الدكتور شريف الدمرداش الخبير الاقتصادي وأستاذ العلاقات الاقتصادية الدولية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية: إن ارتفاع الدولار في السوق المحلي يرجع للخلل الموجود في مصر نتيجة لتراجع إيرادات قناة السويس وانخفاض تحويلات المصريين بالخارج بعد تقليص العمالة بدول الخليج.

وأضاف الدمرداش أن هناك تراجعًا في معدل السياحة الوافدة إلى مصر ما قلَّل من الدولار بالبنوك خاصة بعد انخفاض إيرادات القطاع السياحي لـ6 مليارات دولار مقارنة بـ 14 مليارًا عام 2010، فضلاً عن تراجع معدلات الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر والتى وصلت لمرحلة متدنية تتراوح بين 2 إلى 4 مليارات دولار.

كما حذر الخبير الاقتصادي، من ارتفاع سعر الدولار داخل السوق المصري خاصة بعد طرح شهادة بلادي” حيث إن بعض المصريين سيقومون بتحويل النقود المصرية للدولار مما يضغط على سوق الصرف ويحدث زيادة في الطلب على الدولار داخل السوق الموازية.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *