“الزند” يدلي بتصريحات خطيرة تعد سابقة عالمية ، حيث صرح وزير العدل اليوم من دولة الكويت بتصريحات خطيرة اعتبرها بعض الحقوقيين تصريحات خطيرة ، هذه التصريحات لو تم تنفيذها لأصبحت مصر كإسرائيل، ففي إسرائيل إذا قام فلسطيني بعملية فدائية فإنه يتم معاقبة من قام بهذه العملية ووالديه وإخوته وذلك بهدم بيته كعقاب له ولأسرته، ويبدو أن مصر تسير في نفس الطريق.

 

"الزند" يدلي بتصريحات خطيرة تعد سابقة عالمية

الزند صرح قائلاً أننا بصدد تشريع قانون يقضي بمعاقبة والدي المتهم ” الأم والأب أو القائم بالتربية”، وبرر الزند هذا التشريع المزمع إصداره بقوله أن الذي يترك ابنه ولا يدري أين ذهب وماذا يفعل فهذا بلا شك جريمة سلبية.

"الزند" يدلي بتصريحات خطيرة تعد سابقة عالمية

وواجهت تصريحات الزند موجة انتقاد واسعة ولاذعة للوزير الذي يعتبر وزيراً للعدل، فقال نجاد البرعي المحامي الحقوقي تعليقاً على كلام الزند ” عوض علينا يا رب عوض الصابرين”، أما حافظ أبو سعده فقال هذا الكلام يخالف الدستور والقانون.

تصريحات الزند تعتبر مخالفة للدين فالله يقول ” ولا تزر وازرة وزر أخرى” أي لا يعاقب إنسان بذنب غيره، أما النشطاء فعلقوا على تصريحات الزند بطريقتهم، فقال أحد النشطاء أفضل شيء تعاقبوا أبوه وأمه وأخواته وأصحابه وجيرانه وكذلك عمي عبده البواب ونخلص على الشعب اللي عامل مشاكل للحكومة، وتساءل آخر  سؤالاً وجيهاً قائلاً فماذا ستفعلون بمن مات والديه؟ وهل ستصرفون 3000 جنيه للقضاة  بدل عقاب أهالي المتهم؟

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *