الإسكان السعودية تبرم إتفاقاً لتشييد 100 الف وحدة سكنية بالرياض ، حيث وقّع  وزير الإسكان ماجد بن عبد الله الحقيل، ظهر يوم الخميس في عاصمة كوريا الجنوبية سيؤول، مذكرة تفاهم بين وزاة الإسكان السعودية ووزارة الأراضي والنقل والبنية التحتية في كوريا الجنوبية.

الإسكان السعودية تبرم إتفاقاً لتشييد 100 الف وحدة سكنية بالرياض

مذكرة التفاهم جاءت بناء على الموافقة التي صدرت من مجلس الوزارة بموجب الأمر السامي الكريم رقم 24121 وتاريخ 16/5/1437هـ، التي صدرت إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف، وولي ولي عهده الكريم صاحب السمو الملكي الأميرمحمد بن سلمان، حفظهم الله ورعاهم، بتسريع ملف الإسكان من خلال الإستفادة من التجارب الدولية في كيفية الحصول على عدد كبير من الوحدات السكنية في أزمنة قصيرة نسبياً، وكذلك العمل على دعم وزارة الإسكان بروافد مالية تساعدها على تمويل نفسها بشكل ذاتي لتقليل الإعتماد على الدعم الحكومي.

نجاح التجربة الكورية  جعلها محط إنظار الكثير من المراقبين لقطاع الإسكان حيث استطاعت تقديم حلول عملية ساعدتها على تشجيع القطاع الخاص بتولي عملية الإسكان وجذب الإستثمارات المتعددة لهذا القطاع، وبالتالي تفريغ الوزارة لسن القوانين والتنظيمات لهذا القطاع.

وتضمنت مذكرة التفاهم كافة جوانب عملية صناعة الإسكان، كان على رأسها تبادل الخبرات في طرق البناء السريعة التي تساعد على تقديم منتجات سكنية جاذبة، في أوقات زمنية قياسية، إضافة إلى آليات تشجيع الإسثتمار في قطاع الإسكان، كما شملت المذكرة تنظيم ورش عمل مشتركة وتبادل الزيارات بين المختصين من البلدين، واقامة المؤتمرات والندوات التي تساعد وزارة الإسكان على عمل نقلة نوعية بمشيئة الله في تقديم منتجات سكنية تليق بالمواطن السعودي وتطلعاته.

وفي إطار اتقافية التعاون بين البلدين، تم توقيع مذكرة تفاهم أخرى بين وزارة الإسكان وبين تحالف كوري سعودي لتطوير مائة ألف وحدة سكنية في العشر سنوات القادمة في شمال مدينة الرياض، حيث يتكون التحالف من ثلاث شركات، شركتان كوريتان هما شركة دايو وشركة هانوا، وشركة ثالثة سعودية هي شركة عبر المملكة سبك.

شركة دايو الكورية هي إحدي الشركات العملاقة على المستوى العالمي، تأسست منذ أكثر من أربعين عاماً، وتتواجد في 30 دولة ولديها قوة كبيرة في إدارة المشاريع وبناء الضواحي والمدن الصغيرة، وقدمت حلولا اسكانية عملية في كل من ماليزيا وليبيا وغيرها، وقد حصلت على المركز الأول لمدة سبع سنوات في تطوير المساكن.

أما شركة هانوا فهي واحدة من الشركات العالمية المتخصصة في الإسكان سواء العمودي أو الأفقي، وتأسست منذ أكثر من ستين عاماً ولها أكثر من مائة فرع في دول العالم، وتتميز بسرعة تصنيع القوالب الخرسانية وكذلك سرعة إنشاء الوحدات السكنية، وقد تم إختيارها مؤخرا لبناء مائة ألف وحدة سكنية في العراق.

الشريك السعودي هو شركة عبر المملكة سبك ، وقد تأسست منذ أكثر من 25 عاما، ومصنفة على الدرجة الأولى في أربعة مجالات، وهي متخصصة في تنفيذ البنى التحتية وكذلك إنشاء الطرق والجسور والمستشفيات والفنادق والمجمعات السكنية والتجارية، ويعمل بها أكثر من عشرة آلاف موظف، ولديها مصنع صلب ستيل للحديد ومصنع اسمنت الشمالية.

ويسعي  التحالف الكوري السعودي الي تحقيق تطلعات وزارة الإسكان وترجمتها على أرض الواقع، حيث سيقوم التحالف بترتيب كافة عمليات التمويل والتطوير والتسويق والبناء والتشغيل والصيانة، وسيكون هذا المشروع مثالا يحتذى به في المدن ذات الإستدامة والإكتفاء الذاتي، حيث يتحوي المشروع بالإضافة إلى المائة ألف وحدة سكنية، على مجمعات تجارية ضخمة وحدائق ومتنزهات ومرافق حكومية وعلى خدمات تجارية متميزة، وتعمل وزارة الإسكان على أن يكون هذا المشروع مثالا يحتذى به في كافة المشاريع التي تراعاها الوزارة.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    الرجاء ادخال الرمز التالي *